اليوم : 21 ديسمبر , 2020

وفاة عالم بارز من أهل السنة في هرمزكان

وفاة عالم بارز من أهل السنة في هرمزكان

توفي الشيخ محمد سلامي، من أساتذة مدرسة الشيخ ضيائي للعلوم الدينية في “بندر عباس”، وخطيب الجمعة في قرية «سرريك» في “جزيرة قشم”، مساء الجمعة 3 جمادى الأولى 1442 بعد تعرضه لنوبة قلبية.
كان الشيخ محمد سلامي رحمه الله من العلماء الباحثین والبارزين في العلوم الإسلامية لأهل السنة في جنوب إيران.
لقد عزى الشيخ عبد الباعث قتالي خطيب أهل السنة في بندر عباس في بيان له، وفاة هذا العالم الجليل إلى أهل السنة، سائلا المغفرة للفقيد والصبر والسلوان لأهله.
كما أعرب فضيلة الشيخ محمد علي الأميني، مدير المجتمع الديني في ميناء “لنجه” عن أسفه بسبب وفاة هذا العالم الجليل، وأشار في بيان له أن الفقيد قدّم بحوثا ودراسات مفيدة في مجال العلوم الإسلامية، وظل مشتغلا بالتعليم والتدريس.
جدير بالذكر أن صلاة الجنازة أقيمت على جثمان الشيخ محمد سلامي بإمامة الشيخ محمد علي الأميني.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات