اليوم : 12 سبتمبر , 2020

ردا علي التطبيع مع الاحتلال.. استدعاء السفير الفلسطيني بالبحرين

ردا علي التطبيع مع الاحتلال.. استدعاء السفير الفلسطيني بالبحرين

أعلنت القيادة الفلسطينية، يوم الجمعة، استدعاء السفير الفلسطيني في البحرين، ردا على اتفاق التطبيع بين البحرين وإسرائيل.
وقال كبير المفاوضين الفلسطنيين “صائب عريقات”، لتلفزيون فلسطين: “سحبنا سفيرنا من البحرين وسنسحب السفير من أي دولة تطبع مع إسرائيل بعيدا عن مبادرة السلام العربية”.
من جانبها، أعلنت القيادة الفلسطينية، رفضها واستنكارها لإعلان التطبيع البحريني الإسرائيلي، واعتبرته “خيانة لقدس والأقصى والقضية الفلسطينية”.
وقالت القيادة الفلسطينية، في بيان صحفي “نعلن رفضنا واستنكارنا الشديدين لإعلان التطبيع الثلاثي الأمريكي الإسرائيلي البحريني”.
وعدت الاتفاق “خيانة للقدس والأقصى والقضية الفلسطينية”، وطالبت البحرين “بالتراجع عنه، لما يلحق بالضرر للشعب الفلسطيني وقضيته”.
ولفتت إلى أنها تنظر لهذه الخطوة “بخطورة بالغة إذ إنها تشكل نسفاً للمبادرة العربية للسلام، وقرارات القمم العربية، والإسلامية، والشرعية الدولية”.
وشددت القيادة الفلسطينية على أنها لا تفوض أحدا بالحديث باسمها.
والجمعة، أعلن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”، تطبيع العلاقات بين البحرين وإسرائيل، وذلك بعد أقل من شهر على خطوة مماثلة للإمارات.
وقال بيان أمريكي بحريني إسرائيلي، إن المنامة ستشارك في حفل توقيع الاتفاق بين إسرائيل والإمارات، الثلاثاء المقبل.
والبحرين حليف وثيق للسعودية والإمارات، وتستضيف مقر البحرية الأمريكية في المنطقة، واستضافت العام الماضي، مؤتمرا تحت عنوان “السلام من أجل الازدهار”، وهو ما يمثل الشق الاقتصادي لـ”صفقة القرن”، التي أعلنتها الإدارة الأمريكية، وتواجه غضبا فلسطينيا كونها تفرغ القضية من مضمونها.
وباتت المملكة الصغيرة، رابع دولة تقيم علاقات رسمية مع إسرائيل، بعد مصر والأردن والإمارات.

المصدر: جريدة الأمة الإلكترونية

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات