اليوم : 24 أبريل , 2014

حفلة مناقشة طلبة معهد اللغة العربیة بجامعة دارالعلوم زاهدان

حفلة مناقشة طلبة معهد اللغة العربیة بجامعة دارالعلوم زاهدان

انعقدت حفلة مناقشة بحوث التخرج لطلبة الصف السادس من معهد اللغة العربیة والدراسات الإسلامیة بجامعة دار العلوم زاهدان، في مختلف الموضوعات الفقهیة.

افتتحت الحفلة بتلاوة الأخ “كرام الدین الأیوبي” لیلة الأربعاء 22 جمادی الأخری 1435هـ  ق. بعد صلاة المغرب مباشرة في الساعة السابعة والنصف فی الدور الثانی من الجامع المكی، واستمرت حتى الساعة العاشرة والنصف لیلاً.
ثم تطرق رئیس الحفلة الشیخ الدكتور عبید الله إسماعیل والمشرف علی بحوث التخرج لهؤلاء الطلبة، إلی بیان نبذة عن تاریخ هذه الحفلات في المعهد، قائلا: إن كتابة بحوث التخرج من قوانین المعهد منذ تأسیس هذ القسم فی جامعة دار العلوم زاهدان.
وأضاف فضیلته قائلا: یجب أن ننتبه أولا بأن هذه البحوث التي یقدمها طلبة المعهد، مازالت فی طور الدراسة والتجربة، وهی فی الحقیقة خطوة تشجعهم علی كتابة البحوث العلمیة في المستقبل؛ فهؤلاء الطلبة ما زالوا في قاف القلم ولما وصلوا إلی لامه؛ و إنهم في بدایة الطریق لكتابة مقالة علمية.
ثم أشار فضیلته إلی بیان بعض القواعد للمناقشة قائلا: من نوقش فقد عذب؛ ینبغی أن   لا یتجاوز كل مناقشة خمس أو سبع دقائق وأن تكون الإجابة وفقا للسؤال.
ثم  جرت المناقشة وقام الطلبة المطلوب نقاشهم أمام الأساتذة المناقشین.
والأسئلة العامة التی وجهت إلی أصحاب الرسالات من الطلبة كانت:
– عن الكتب التی استفاد منها الباحث ومؤلفيها؛
– سبب اختیار الموضوع؛
– النتائج التي حصل علیها الباحث من خلال بحثه؛
– توضیح بعض العبارات المغلقة؛
– بیان أهمیة الموضوع؛
– خلاصة عن الموضوع الذي اختاره الباحث؛
– بیان منهج الباحث في بحثه؛
– بیان بعض المباحث التي جاء به الباحث أثناء بحثه؛
– و…
لقد تولی كل أستاذ الإشراف علی مناقشة عدد من الطلبة، وإلیكم أسماء الطلبة والأساتذة  الذین نوقشت البحوث لدیهم:

الأستاذ الشیخ عبدالغني البدري، ناقش لدیه:
أبوغریب سید أحمد سیدزادة، رسالته حول “الجهاد”.

الأستاذ الدكتور عبیدالله إسماعیل، ناقش لدیه كل من:
أبو محمد كرام الدین الأیوبي، في موضوع “الصلح في الإسلام”.
وأبو محمد أكبر بن حسین، في موضوع “التأمین بین الحظر والإباحة”.
وسلیم الرحماني، في موضوع “أحكام الذبائح”.
وأبو قعقاع عبدالله بن عبدالرشید، في موضوع “الرهن في ضوء الفقه الإسلامي”.

الأستاذ الشیخ المفتي القاضي عبد الحلیم، ناقش لدیه كل من:
إسحاق التوماج، في موضوع “رؤیة الهلال و اختلاف المطالع”.
ومحي الدین التوماج، في موضوع “أحكام التصویر”.
 
كذلك ناقش عند الأستاذ الشیخ عبداللطیف النارویي
 الطالب محمد نسیم نورزهي في رسالته، حول موضوع “الأعیاد الإسلامیة وغیر الإسلامیة”.

الأستاذ الشیخ نظر الله قلندرزهي، فقد ناقش لدیه:
أبو مقداد أمین الله دستان زند (شاهوزهي)، في موضوع “حكم اللحیة في المذاهب الأربعة”.
وفضل الله محمد یوسف ریغي، في موضوع “الرباء في العصر القدیم وفي العصر الحدیث”.
ومحمد كوهستاني، في موضوع “الإكراه في المذاهب الأربعة”.

الأستاذ الشیخ عبدالحكیم العثماني، ناقش عنده:
أبو ریحان عبدالحكیم نعمتي، في موضوع “الاجتهاد والتقلید”.
وأبو أسامة أمیرحمزة جمعة نورزهي الأفغاني، في موضوع “الهجرة وأحكامها”.

الأستاذ الشیخ أمان الله سعدی، ناقش لدیه:
عادل عبدالرحمن العارفي، رسالته حول “الردة وما یتعلق بها”.
وبشیر أحمد عبدالستار الصافي، بحثه في موضوع “تعدد الزوجات في الإسلام”.

الأستاذ الشیخ محمد بزركزاده، أشرف علی مناقشة كل من:
زبیر حسین زهي، في موضوع “اختلاف المذاهب”.
وأبو مصعب نذیرأحمد نهتاني، في موضوع “الأیمان”.

الشیخ الأستاذ عبدالرحیم صفرزهي، أیضا أشرف علی مناقشة:
محمد داود نورزهي، في موضوع “الإجماع وحجیته عند العلماء”.
ویحیی عبدالله شه بخش، في موضوع “التدخین، حكمه وأضراره في ضوء الفقه الإسلامي”.

وانتهی حفل المناقشة بنصائح الأستاذ المشرف العام الدكتور عبیدالله إسماعیل، حیث خاطب الطلبة الباحثین المناقشین: بارك الله في جهودكم هذه، وأما المطلوب منكم أن تواصلوا هذا السبیل كي تكونوا في المستقبل كتابا باحثین وخادمین للدین الإسلامی إن شاء الله تعالی.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات