اليوم :5 December 2022

منع أهل السنة في طهران من إقامة صلاة العيد

منع أهل السنة في طهران من إقامة صلاة العيد

قامت شرطة الأمن بمنع أهل السنة في العاصمة طهران من إقامة صلاة عيد الأضحى في بعض المصليات والأماكن المعروفة.

تفيد التقارير التي وصلت من العاصمة طهران إلى موقع “سني أون لاين”، أن القوات الأمنية حالت دون وصول المسلمين السنّة إلى بعض الأماكن التي يقيمون فيها الجمعة والعيدين في طهران، وخاصة في منطقتي “صادقيه” و”سعادت آباد”.
وقد ذكر موقع “إصلاح” تقريرا عن منع أهل السنّة من إقامة صلاة العيد في منطقة “صادقيه” في طهران. وجاء في تقريره: «تزامنا مع صباح يوم العيد وفي حین كان قد تم الإعلان عن إقامة صلاة العيد في الجمعة الماضية من قبل مجلس الأمناء لمصلی «الصادقية»، فُتحت أبواب المصلی من الساعة الخامسة والنصف صباحا. وبينما كانت جموع المصلين تتوافد إلی مكان إقامة الصلاة، أعلنت الوحدة الأولی من قوات شرطة أمن طهران موافقتها الضمنية علی أن تنتهي مراسم إقامة الصلاة في الساعة الثامنة والنصف. ثم لم یلبث حتی جاءت دورية أخری مكونة من عدة سيارات وانتهجت نهجا آخر وأغلقت كل الشوارع المؤدية إلی المصلی.
بعد ذلك أمرت الوحدة الأولی من شرطة الأمن بإغلاق أبواب المكان. وفيما أعلن مجلس الأمناء، بأن الإبلاغ عن إقامة صلاة العيد قد تم سابقا وأن مئات من المصلین قد اتجهوا إلی المكان ولا يمكن إغلاق الأبواب، رفضوا قرار الشرطة واستقر الرأی علی أن يتم ترشيد المصلين إلی أماكن أخری. وفی نهاية المطاف مُنعت إقامة صلاة العيد الأضحی لأول مرة كما قد مُنعت إقامة صلاة عيد الفطر فی السنوات الثلاث الماضية.»
وقد اضطر أهل السنة في طهران بعد هذه المحاولات ومنعهم من إقامة صلاة العيد في الأماكن المستأجرة، أن يقيموا صلاتهم في بعض المنازل، بعيدين عن عيون شرطة الأمن.
جدير بالذكر أن أهل السنة في العاصمة طهران يبلغ عددهم إلى مليون نسمة، ومع ذلك هم محرومون عن امتلاك مسجد واحد، ويقيمون الجمعة والعيدين وكذلك الصلوات الخمسة في منازل مستأجرة في بعض مناطق طهران.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مزيد من المقالات