اليوم : 22 يناير , 2012

مخالفة أساتذة مدرسة “أحناف خواف” في خراسان مع بطاقات “الترخيص الموقت للتدريس”

مخالفة أساتذة مدرسة “أحناف خواف” في خراسان مع بطاقات “الترخيص الموقت للتدريس”

استمرارا لمخالفة المدارس الدينية لأهل السنة في إيران مع برامج ونشاطات المجلس الأعلى لتنظيم المدراس الدينية لأهل السنة في البلاد، أعلن أساتذة مدرسة “أحناف خواف” الدينية، في “خراسان”، في رسالة، مخالفتهم الشديدة لبطاقات وصلتهم أخيرا من هذه المنظمة باسم “بطاقات الترخيص الموقت للتدريس” وبطاقات مالية وزعت على الأساتذة في المدارس.

وردت في هذه الرسالة:
وصلتنا أخيرا بطاقات الترخيص الموقت للتدريس، وبطاقات مالية، كانت سببا لقلق أساتذة ومدرسي “مركز أحناف العلمي” ومشعرة بأن هذه البطاقات قسم من مشروع قرار تنظيم المدارس الدينية التي راسلنا مرارا مع المسؤولين وأعلنا رفضنا بالنسبة لقبوله.
وفقا للدستور والعادة القديمة التي جرت في هذه المراكز الدينية والعلمية، حيث كانت حرة  ومستقلة من التدخلات الحكومية في قضاياها التعليمية والتربوية لطللابها، ولم تكن في خدمة الدولة أو المؤسسات الحكومية، ولم تكن طامعة إلى الراواتب ولا إلى الأموال الحكومية، وظلت مقتنعة بالقليل من العيش، قائمة على فريضة التعليم والتعلم، وبث الثقافة الدينية، تردّ إليكم بطاقات الترخيص الموقت للتدريس. والبطاقات المالية إن كانت في سبيل المشروع المذكور، نعتذر من قبولها.

جدير بالذكر، أن المجلس الأعلى لتنظيم المدراس الدينية لأهل السنة في إيران، منظمة حكومية تهدف إلى تخطيط المدارس أهل السنة الدينية من نصب الأساتذة ورؤساء المدارس وتنحيتهم، وتغيير المنهج الدراسي فيها.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مزيد من المقالات