اليوم : 14 نوفمبر , 2010

الشيخ محمد حسين كركيج: لا يخون أحد من علماء السنة بلاده، لا في الداخل ولا في الخارج

الشيخ محمد حسين كركيج: لا يخون أحد من علماء السنة بلاده، لا في الداخل ولا في الخارج
molana-gorgichقال فضيلة الشيخ محمد حسين كركيج، إمام وخطيب الجمعة لأهل السنة في مدينة “آزاد شهر” في محافظة كلستان (شمالي إيران) ومن كبار علماء السنة في إيران، مشيرا إلى فرض حظر السفر على عدد من علماء السنة: لا يخون أحد من علماء السنة بلده لا في الداخل ولا في الخارج.

واعتبر فضيلة الشيخ محمد حسين كركيج الذي ألقى كلمته في الحفلة الخامسة عشرة لتكريم خريجي مدرسة “مخزن العلوم” في مدينة خاش (بلوشستان) احتجاز جوازات سفر لبعض كبار علماء السنة، خسارة للبلد، وخاطب المسؤولين قائلا: عاقبوا الذي يخون فقط. نحن لا ندعم الخونة. لا ينبغي لكم أن تمنعوا علماءنا من السفر إلى خارج البلاد بناء على الظنون والمفترضات.
وأضاف فضيلته: عندما نسافر إلى بلد آخر، نشاهد نسوة إيرانيات يخلعن حجابهن فور مغادرتهن البلاد. لماذا لا يفرض حظر السفر على مثل هذه النسوة اللاتي يتلاعبن بشعائرنا الإسلامية؟
وأضاف قائلا: يجب أن يمنع مثل هذه النسوة من السفر، لا علماء السنة الذين هم سبب الاعتزاز والفخر لبلادنا، ومشاركتهم في المؤتمرات خارج البلاد تمنح بلدنا عزا وكرامة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات