اليوم : 23 سبتمبر , 2010

المؤتمر الإسلامي تدعو إلى إصدار قرار أممي يُدين حرق القرآن

المؤتمر الإسلامي تدعو إلى إصدار قرار أممي يُدين حرق القرآن
quran-shareefدَعَت منظمة المؤتمر الإسلامي مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة إلى إصدار مشروع قرارٍ يُدين محاولة كنيسة أمريكيَّة حرق نسخ من المصحف الشريف.

كما طالب مشروع القرار الذي تقدَّمت به باكستان ممثلةً عن منظمة المؤتمر الإسلامي (المؤلَّف من 57 دولة) أمس الأربعاء بإدانة الدعوة إلى الكراهية الدينية, داعيًا المجتمع الدولي إلى الوقوف ضدّ الأحداث التي يمكن أن تقوض التعايش السلمي.
وأشار مشروع القرار إلى أن الخطة التي تزعمها القسّ المتطرِّف جونز لحرْق المصحف الشريف كانت من بين “حالات تعصُّب وتمييز وتنميط وأعمال عنف ضد المسلمين تحدث في أنحاء كثيرةٍ من العالم”.
وتأتي هذه الجهود في الوقت الذي تسعى فيه منظمة المؤتمر الإسلامي إلى جعْل الأمم المتحدة تقرُّ بأن ظاهرة ما يسمى بـ “الإسلاموفوبيا” عمل عنصري يعرّض للمساءلة وفق القانون الدولي.
وكان الأمين العام للمنظمة أكمل الدين إحسان أوغلو قال في خطاباتِه أمام أعضاء مجلس حقوق الـ 47 المجتمعين في جنيف: “إن خطة الكنيسة الأمريكيَّة تؤكد أهمية تلبية مطالب المنظمة منذ فترة طويلة لفرْض حظْر أممي على ازدراء الأديان”.
يُشار إلى أنه من المتوقع أن يتمّ تمرير قرار الإدانة نظرًا للأغلبية التي يتمتع بها أعضاء المنظمة وحلفاؤها في مجلس حقوق الإنسان.
وقال دبلوماسيون أوروبيون: إنه من غير المرجَّح أن يصوتوا ضد مشروع القرار الأخير لمنظمة المؤتمر الإسلامي، نظرًا لأن حكوماتِهم قد أدانت فعليًّا فكرة حرق نسخ من القرآن.
لكنهم عبّروا عن خشيتهم من أن ذلك قد يستخدم لاتخاذ “مزيد من الإجراءات ضد الإسلاموفوبيا وازدراء الأديان”, حسب قولهم.

المصدر: وكالات

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات