اليوم : 1 أغسطس , 2022

خسائر الأمطار الموسمية في بلوشستان

خسائر الأمطار الموسمية في بلوشستان

دخل منخفض مونسون جنوب سيستان وبلوشستان في إيران اعتبارًا من 26 ذي الحجة 1443، وغطّى تدريجيا أجزاء أخرى من سيستان وبلوشستان أيضا. كان نشاط هذا المنخفض قوياً وأمطارها غريزة، وقد جرت السيول في معظم المناطق من جنوب المحافظة إلى شمالها، بحيث لم يشهد مواطنو المحافظة مثل هذه الأمطار في هذا الموسم من العام في منطقتهم.
سكان زاهدان والأهالي الذين يعيشون في شمال سيستان وبلوشستان، كان قد غمرهم الغبار، و آذاهم الحر حتى قبل أيام قليلة من بدء الأمطار الموسمية، وكانوا قد تضايقوا من تلك الظروف، لكنهم بهطول الأمطار الموسمية تبدلت روحهم من الحرارة والغبار إلى الاعتدال والأمطار، فكانوا فرحين بالمطر من جانب، متوجسين بالأضرار التي قد تلحق بهم من جانب آخر.
في اليوم الأول من هطول الأمطار الموسمية في زاهدان، لقي مواطنان مصرعهما بسبب صعقة كهربائية أثناء هطول الأمطار. في 28 ذي الحجة هطلت أمطار غزيرة تلاها انهيار سقف منزل أودت بحياة طفلين في مدينة زاهدان.

وفاة سيدتين من قرية تشابهار
ذهبت “شكلية بريتاش” البالغة من العمر 19 عامًا و”برفين” رحماندوست البالغة من العمر 27 عامًا، وهما سيدتان من قرية كمبل دلمراد في مدينة تشابهار، إلى “هوتك” بالقرب من قريتهما لجلب المياه الصالحة للشرب لأهلهما، فانزلق رجل أحدهما وغرقت في “هوتك” وقفزت الثانية في الماء لإنقاذها، ولسوء الحظ توفيت كلتاهما.

خسائر السيول في المحافظة بلغت ألفي مليارد تومان
بحسب ما أفاد المدير العام لمكتب إدارة الأزمات في محافظة سيستان وبلوشستان إن أضرار الأمطار والفيضانات الأخيرة في منخفض الرياح الموسمية تبلغ أكثر من ألفي مليار تومان في أجزاء مختلفة من هذه المقاطعة.
وقال علي رضا شهركي: منذ الأول من دخول منخفض مونسون، شهدنا هطول أمطار غزيرة في مناطق مختلفة من سيستان وبلوشستان، أعلاها في مدينة تفتان بـ 127 ملم.
وقال: إن أكبر الأضرار ما لحقت بشبكة الطرق وفي منطقة نشاط الإدارة العامّة للطرق والنقل البري بجنوب المحافظة.
وأضاف المدير العام لمكتب إدارة الأزمات في محافظة سيستان وبلوشستان: بعد طرق المواصلات، يعتبر القطاع الزراعي أكبر القطاعات تضررا جراء الفيضانات والأمطار في المحافظة خلال هذه الفترة.

الفيضانات دمرت 55 وحدة سكنية في سيستان وبلوشستان
وفقًا لما أفاد المدير العام لمؤسسة إسكان الثورة الإسلامية في سيستان وبلوشستان، تسبب نشاط منخفض الأمطار الموسمية والفيضانات حتى الآن في إلحاق الإضرار بـ 55 وحدة سكنية في هذه المحافظة، ويتوقع أن يرتفع هذا العدد.
وأضاف: في مدينة سرباز، دمرت حوالي 35 وحدة ريفية و 16 وحدة سكنية في قريتين من مدينة مهرستان بسبب السيول والأمطار الغزيرة.
وقال المدير العام لمؤسسة إسكان سيستان وبلوشستان: بالنظر إلى أنه تم تحديث 50٪ من الوحدات السكنية الريفية في المقاطعة، فمن المرجح أن يتم الإبلاغ عن الأضرار في الوحدات السكنية غير المعدلة التي تقع في السياق البالي من المدينة.

أمطار مونسون أضرت 500 مليارد تومان لطرق سيستان وبلوشستان
وأفاد المدير العام للطرق والنقل البري في سيستان وبلوشستان؛ بناءً على التقدير الأولي للأضرار التي سببتها الأمطار الموسمية على الطرق والجسور لطرق الاتصالات التي تغطيها هذه الإدارة العامة، يقدر بأكثر من 500 مليار تومان، وهناك احتمال لزيادة مقدار الضرر.
وقال أيوب كرد: 57 آلية ثقيلة و 115 من أفراد قوة الطرق يعملون ليل نهار لإعادة فتح الطرق منذ بداية مستوى التحذير من الطقس الأحمر.
وقال: إن أكبر الأضرار التي سببتها الأمطار في الأيام الماضية كانت في طرق الاتصالات بمديرية نصرت آباد في زاهدان ومحاور ناحية تفتان، وللأسف تم تدمير جسر واحد في منطقة نصرت آباد بشكل كامل، كما تضررت في هذا المحور عدة جسور أخرى.

الأمطار الموسمية تضر 700 مليار تومان بالزراعة في سيستان وبلوشستان
وبحسب ما أفاد رئيس منظمة الجهاد الزراعي في سيستان وبلوشستان؛ وبحسب تقرير فرق تقييم الأضرار والتحقيقات، يقدر حجم الأضرار الأولية التي لحقت بوحدات الإنتاج والبنى التحتية المتضررة في القطاع الزراعي بالمحافظة بسبب الفيضانات الموسمية حوالي 700 مليار تومان.
وصرح سيد محمد رضا سيد حسيني، أن غالب الأضرار كان في 20 ألف هكتار من الأراضي الزراعية والحدائق ، و 111 وحدة مواشي ريفية و 880 رأساً للماشية الخفيفة، و 237 خطاً من قنوات المياه، و53 بئراً ، و 13 كم من الطرق بين مزارع و 22 كم من قنوات نقل المياه، و 91 سدا ومنشآت مستجمعات المياه ومصادر إمداد المياه البدوية.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مزيد من المقالات