اليوم : 3 أكتوبر , 2021

“هآرتس”: ارتفاع عدد جرائم واعتداءات المستوطنين على الفلسطينيين بالضفة

“هآرتس”: ارتفاع عدد جرائم واعتداءات المستوطنين على الفلسطينيين بالضفة

كشفت صحيفة “هآرتس”، اليوم الأحد، عن ارتفاع عدد الجرائم والاعتداءات التي يرتكبها المستوطنون في الضفة الغربية ضد الفلسطينيين، وذلك بحسب معطيات وزارة الأمن الإسرائيلية.
وقالت الصحيفة إن أجهزة المخابرات الإسرائيلية حذرت في جلسة مغلقة عُقدت أخيراً أمام سلطات الأمن والمستوى السياسي للحكومة، من ارتفاع جرائم واعتداءات المستوطنين ضد الفلسطينيين في الأعوام الأخيرة، رغم القيود التي فرضت منذ تلك الفترة على المستوطنات خلال جائحة كورونا.
وبحسب ما نقلت الصحيفة عن معطيات في وزارة الأمن، فقد سجل خلال عام 2019 الماضي 319 جريمة واعتداءً، فيما ارتفع عدد هذه الجرائم في عام 2020 إلى 507 اعتداءات، رُصدَت وسُجِّلَت، ليصل في منتصف العام الحالي إلى 416 جريمة واعتداءً.
ونقلت الصحيفة عن مصدر أمني قوله إن إسرائيل شهدت خلال السنوات الأخيرة معارك انتخابية متتالية.
وكان واضحاً للجميع أن أحداً ليس معنياً بالمواجهة مع “فتية التلال”، وقد أدركت هذه المجموعات العنيفة هذه الحقيقة، وشجعت الأحداث في حيّ الشيخ جراح وعملية “حامي الأسوار” (العدوان الأخير على غزة في مايو/أيار الماضي) هذه الجماعات.
وشكلت قرى محافظة الخليل، وتحديداً جنوبيّ الخليل، ساحة رئيسية لهذه الاعتداءات والجرائم التي يرتكبها المستوطنون ويحاولون فيها منع الفلسطينيين من الوصول إلى أراضيهم الزراعية، إضافة إلى رشقهم بالحجارة ومهاجمة بيوتهم.
وسجلت قرى الخليل تنفيذ 200 اعتداء عام 2021 وحده، كذلك نفذ المستوطنون اعتداءات وجرائم في قرى رام الله ونابلس.

المصدر: موقع الأمة

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات