اليوم : 29 مايو , 2020

وفاة أحد كبار علماء أهل السنة في إيران

وفاة أحد كبار علماء أهل السنة في إيران

توفّي صباح اليوم الجمعة 6 شوال1441 الشيخ “محي الدين البلوشستاني”، من كبار علماء أهل السنة في إيران، في منفاه (مدينة كويتا، عاصمة إقليم بلوشستان الباكستاني).
الشيخ محي الدين من مواليد مدينة “زهك” في شمال محافظة سيستان وبلوشستان، وقد هاجر بعد تخرجه من العلوم الشرعية إلى مدينة “صالح آباد” في محافظة “خراسان الرضوية” بأمر مؤسس جامعة دار العلوم زاهدان، العلامة عبد العزيز رحمه الله، وقام رحمه الله في “صالح آباد” بنشر العلوم الإسلامية وخدمة الدين، كما أسس معهد تعليم القرآن الشرعي بمساعدة أهالي مدينة “صالح آباد”، وقد أصبحت هذه المدرسة إبان وجود الشيخ محي الدين في خراسان من المدارس المشهورة والناشطة.
تعرض الشيخ محيي الدين بعد سنوات من الثورة لمشكلات ومضايقات، وقضى فترة من حياته في المعتقلات والمنفى، ثم هاجر إلى أفغانستان، ومنها إلى بلوشستان في باكستان حيث توفي هناك.
اللهم اغفر له، وارحمه وعافه، واعف عنه ووسّع مدخله، وأكرم نزله، وأبدله داراً خيرا من داره وأهلا خيرا من أهله، وارزق أهله وذويه الصبر والسلوان. اللّهم لا تفتنّا بعده ولا تحرمنا أجره.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات