اليوم : 10 سبتمبر , 2019

خطباء السنة يحتجون على اعتقال بعض أساتذة مدرسة دينية في بلوشستان

خطباء السنة يحتجون على اعتقال بعض أساتذة مدرسة دينية في بلوشستان

أثار استدعاء واعتقال عدد من أساتذة مدرسة “منبع العلوم” الدينية الواقعة في منطقة “سرباز” واعتقالهم، ردود جمع من خطباء أهل السنة البارزين.
أشار الشيخ “محمد حسين كركيج” إمام الجمعة لأهل السنة والجماعة في منطقة آزاد شهر (شمالي إيران)، في خطبته يوم الجمعة إلى اعتقال بعض العلماء قائلا: لا توجد مدرسة دينية تسعى نحو إثارة الفتنة في البلاد، لأن الإخلال بالأمن لا ينتج إلا هلاك الأفراد والجماعات والمذاهب.
وأكد فضيلته على حفظ الوحدة بین المواطنين قائلا: الصراع والنزاع بين طائفتين من المجتمع يضر الجميع، ونحن لا نحب أن يقع بيننا الصراع والنزاع، لأن المواطنين السنة والشيعة عاش بعضهم مع بعض منذ فترة طويلة. لذلك يجب على المسؤولين أن يجتهدوا في حفظ الوحدة والأمن وأن يعيش الناس بينهم متسالمين.
وفي مدينة خاش، أشار الشيخ “محمد عثمان” خطيب أهل السنة في جامع الخليل ومدير معهد “مدينة العلوم” إلى اعتقال بعض أساتذة مدرسة “منبع العلوم” في منطقة سرباز، قائلا: المعاملة السيئة مع الشيخ “عطاء الله” كانت عملا قبيحا جدا، فإن البلد الإسلامي له قانون و له محكمة، والمدارس مراكز دينية ولها احترامها. فإن ارتكب أحد خطأ ينبغي أن يخبر بها إدارة المدرسة بأن فلانا متهم أو توجد شكوك حوله، ويجري استدعائه بمذكرة رسمية، ويتم استدعائه باحترام.
وأضاف فضيلته قائلا: نطالب المسؤولين السياسيين والأمنيين في محافظتنا أن يسعوا في إطلاق سراح علماء المدارس الدينية، حتى لا یحدث أي انزعاج وقلق، وليفكر كل واحد منا في إطار القانون لأمن المحافظة والبلد.
وانتقد أيضا الشيخ “فضل الرحمن كوهي” خطيب الجمعة في منطقة “بشامك” اعتقال عدد من أساتذة مدرسة “منبع العلوم”، وعدّ هذه الإجرءات مثيرة لليأس، وسببا لإساءة ظن أهل السنة بالنسبة إلى الحكومة، كما طالب فضيلته بإلغاء حكم الإعدام الصادر بحق الشيخ “أمان الله البلوشي” وإنهاء هذه التهديدات والضغوطات.
وطالب الشيخ “دوست محمد” خطيب منطقة “نصير آباد” وضواحيه أيضا بإطلاق سراح الأستاذ المعتقل من مدرسة “منبع العلوم” في منطقة سرباز.

جدير بالذكر أن السلطات الأمنية قامت أخيرا باعتقال إثنين من أساتذة مدرسة “منبع العلوم” الدينية. ولقد احتج الشيخ “عبدالله ملازهي” مدير هذه المدرسة في بيان أصدره على هذه القضية، واصفا هذه الأعمال بالمسيئة إلى المدارس الدينية لأهل السنة والجماعة وعلمائهم.
تعد مدرسة “منبع العلوم” العلمية في قرية “كوه ون”، من المدارس المشهورة المحببة عند أهل السنة والجماعة في محافظة سيستان وبلوشستان. أسست هذه المدرسة قبل سنوات بجهود العلامة الشيخ “محمدعمر سربازي” رحمه الله، ولقد قامت بتقديم خدمات وفيرة للمجتمع وللشعب.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات