اليوم : 19 أكتوبر , 2018

اقتحام مدرسة دينية لأهل السنة في “سيريك” واعتقال أساتذتها

اقتحام مدرسة دينية لأهل السنة في “سيريك” واعتقال أساتذتها

قامت السلطات الأمنية في محافظة “هرمزكان” جنوبي إيران، يوم الأربعاء 7 صفر 1440، باقتحام مدرسة دينية في قرية “قلمويي” من توابع مدينة “سيريك” واعتقال مدير المدرسة واثنين من أساتذتها.
أفادت مصادر محلية أن القوات الأمنية حاصرت مدرسة “تعليم القرآن” الدينية في قرية “قلمويي” في محافظة “هرمزكان”، واعتقلوا الشيخ “هاشم جعفرزاده” (مدير المدرسة)، والشيخ “أحمد قلندري”، والشيخ “أيوب أحمدي”.
وفي وقت متأخر أكدت المصادر المحلية إطلاق سراح الشيخ أحمد قلندري، وأن الشخصين لم يزالا قيد الاعتقال.
وقالت المصادر إن عناصر القوات الأمنية ذهبوا إلى منازل هؤلاء الشيوخ المعتقلين، وحملوا معهم بعض الكتب وأجهزة الكمبيوتر.
جدير بالذكر أن العلماء البارزين لأهل السنة من مدن “جاسك” و”سيريك” و”ميناب” نظموا وقفة احتجاجية أمام مبنى قائم مقامية “سيريك”، وطالبوا بإطلاق سراح أساتذة مدرسة تعليم القرآن الدينية في قرية قلمويي.
إنّ المدرسة الدينية المذكورة تعدّ من المدارس الناشطة، وتتمتع بشعبية في محافظة هرمزكان، تقوم بتعليم القرآن الكريم والأحكام الدينية لأبناء أهل السنة في هذه المنطقة، ولها نشاطات دينية ومذهبية في إطار الدستور والحريات القانونية المصرحة فيه.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات