اليوم : 7 فبراير , 2018

يوم دموي في غوطة دمشق الشرقية إثر غارات عنيفة للنظام

يوم دموي في غوطة دمشق الشرقية إثر غارات عنيفة للنظام

جددت قوات النظام السوري اليوم (الأربعاء) قصفها الغوطة الشرقية المحاصرة قرب دمشق موقعة مزيداً من الضحايا، غداة يوم يعد الأكثر دموية في المنطقة منذ أشهر، قتل خلاله عشرات المدنيين وأصيب أكثر من مائتين بجروح.
وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 23 مدنيا بينهم خمسة أطفال قتلوا في ضربات جوية على الغوطة الشرقية الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية والواقعة بالقرب من دمشق اليوم (الأربعاء).
وكانت حصيلة أولية أفادت بمقتل 7 مدنيين.
ويتوزع القتلى بين ثمانية مدنيين في مدينة حمورية وعشرة في بيت سوى بينهم أربعة أطفال، وخمسة آخرين في مدينة دوما بينهم طفل. ويتوزع الجرحى بشكل رئيسي على مدن حمورية ودوما وزملكا.
وفي مشفى نقل إليه الضحايا في مدينة دوما، شاهد مراسل وكالة «الصحافة الفرنسية» وصول أربع جثث على الأقل وعدد من الجرحى معظمهم من النساء والأطفال الذين كان صراخهم يملأ المستشفى.
وتأتي الغارات غداة أسبوع دموي تسبب بمقتل ثمانين مدنياً بينهم 19 طفلاً على الأقل وإصابة مائتين آخرين بجروح، في حصيلة قال المرصد إنها الأعلى في الغوطة الشرقية منذ توقيع اتفاق خفض التوتر في مايو (أيار).
وتحاصر قوات النظام الغوطة الشرقية بشكل محكم منذ عام 2013، مما أدى إلى نقص فادح في المواد الغذائية والأدوية. ودخلت آخر قافلة مساعدات إلى المنطقة في أواخر نوفمبر (تشرين الثاني) وفق الأمم المتحدة.

المصدر: الشرق الأوسط أونلاين

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات