اليوم : 18 أكتوبر , 2017

وفاة العلامة “محمد يوسف حسين فور”، أحد أبرز علماء السنة في إيران

وفاة العلامة “محمد يوسف حسين فور”، أحد أبرز علماء السنة في إيران

توفي مساء الإثنين ١٨ محرم ١٤٣٩ العلامة الشيخ “محمد يوسف حسين فور”، أحد أبرز علماء أهل السنة في إيران، عن عمر ناهز 87 عاما.
لقد سافر الشيخ “محمد يوسف حسين فور” رحمه الله إلى كراتشي في باكستان للعلاج، حيث توفي بعد إجراء عملية جراحية للقلب في إحدى مستشفيات هذه المدينة.
الجدير بالذكر أن الشيخ رحمه الله كان الأمين العامّ لاتحاد المدارس الدينية لأهل السنّة في محافظة سيستان وبلوشستان، ومدير معهد “عين العلوم” غشت في سراوان.
ويعدّ الشيخ “محمد يوسف حسين فور” من أبرز تلاميذ العلامة “محمد يوسف البنوري” رحمه الله، أحد كبار علماء شبه القارة الهندية، ومؤسس جامعة العلوم الإسلامية في كراتشي.
اشتغل رحمه الله عقودا في تدريس الجامع الصحيح للإمام البخاري، وخلف ورائه مجموعة من المؤلفات أبرزها ترجمة تفسير معارف القرآن وحجة الله البالغة من الأردية إلى الفارسية.
الشيخ رحمه الله رغم اشتهاره بين أهل العلم بـ “شيخ الحديث” و”أستاذ العلماء”، كان إنسانا متواضعا للغاية..
فإنا لله وإنا إليه راجعون.

تعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات