اليوم : 5 مارس , 2017

احتجاج نواب أهل السنة على تصريحات نائب مدينة مشهد في البرلمان

احتجاج نواب أهل السنة على تصريحات نائب مدينة مشهد في البرلمان

احتجت كتلة نواب أهل السنة في البرلمان يوم السبت على تصريحات أدلى بها نائب عن مدينة مشهد، في رسالة إلى رئيس المجلس، مطالبين إياه بالمتابعة السريعة لهذا الموضوع.
وصفت هذه الرسالة التي وقعها جميع نواب أهل السنة، تصريحات “جواد كريمي قدوسي” نائب مدينة مشهد في خطبة صلاة الجمعة لهذه المدينة، بـ “المثيرة للطائفية، وسبب الاختلاف في المجتمع الإسلامي”، مطالبة بدراسة تصريحاته في هيأة الرقابة على تصرفات النواب.
ورد في نص الرسالة ما يلي:
أدلى يوم الجمعة 4 من جمادى الآخرة “جواد كريمي قدوسي”، نائب عن مدينة مشهد أسوء أنوع التهم والإساءات إلى الأكابر والخلفاء الراشدين ومقدسات أهل السنة؛ هذا وإن المرشد الأعلى أصر مرارا أن كل حنجرة تخرج منها كلمات مثيرة اللفتنة والطائفية حنجرة الشيطان، ودعا الجميع إلى الحفاظ على الوحدة. أليس هذا مثيرا للاستغراب أن يطرح ممثل يدعي التزامه بولاية الفقيه ومتبعا للمرشد مثل هذه التصريحات الطائفية؟!
لذلك نطالب من سماحتكم كمدافع لمكانة المجلس ورئاسة بيت الشعب، ونظرا إلى أن تصرّف النائب المذكور أتى خارج نطاق وظائف التمثيل، وقد يؤدي إلى الطائفية والأزمة الاجتماعية والكراهية، أن تتابعوا في أسرع وقت ممكن تصرفه في هيأة الرقابة على تصرفات النواب، ويتمّ التصدى المطلوب لتصرفاته، ويخبرونا والشعب الإيراني بمسار متابعة القضية والتعامل مع النائب المذكور.

تعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات