اليوم : 4 يناير , 2014

مقتل جندي لـ”إيساف” في هجوم بأفغانستان

مقتل جندي لـ”إيساف” في هجوم بأفغانستان

قتل جندي من قوات الحلف الأطلسي في هجوم شنه، السبت، 6 مسلحين من حركة طالبان على قاعدة مشتركة للقوات الأفغانية وقوات الحلف في شرق أفغانستان.

وفجر أحد المهاجمين سيارته المفخخة أمام مدخل القاعدة في ولاية نانغرهار، في حين قتل خمسة مهاجمين آخرين وهم يحاولون مهاجمة المنشآت.
وأكدت قوة المساعدة الدولية “إيساف”، التي يقودها الحلف الأطلسي في أفغانستان، وقوع الهجوم بدون أن توضح هوية الجندي القتيل، التزاما منها بسياستها القاضية بترك هذه الإعلانات للدول المساهمة في قواتها.
وبحسب مسؤولين أفغان وغربيين، حصل الهجوم في منطقة شينوار المضطربة الواقعة على الطريق الرئيسية بين كابل وباكستان المجاورة، التي لجأ إليها العديد من متمردي طالبان.
وتبنى المتحدث باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد الهجوم، في بيان أرسله إلى وسائل الإعلام عبر البريد الإلكتروني.
وكانت الحركة توعدت بتشديد الضغط على الولايات المتحدة والسلطات الأفغانية قبل الانتخابات الرئاسية في أبريل، وانسحاب القسم الأساسي من قوات الائتلاف الدولي بحلول نهاية 2014.
وتأمل طالبان في استعادة السلطة في أفغانستان بعد هذا الاستحقاق، فيما تدعوهم سلطات كابل إلى الدخول في مفاوضات على أمل ارساء الاستقرار في البلاد.
أما الولايات المتحدة، فتسعى لإقناع الرئيس الافغاني، حميد كرزاي، بتوقيع الاتفاقية الأمنية الثنائية التي ترسي إطارا لبقاء بضع آلاف الجنود الأجانب في أفغانستان بعد 2014.

المصدر: الإسلام اليوم

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات