اليوم : 25 فبراير , 2013

مقتل قائد القوات التشادية في مواجهات مع إسلاميي مالي

مقتل قائد القوات التشادية في مواجهات مع إسلاميي مالي

لقي قائد القوات التشادية التي تشارك في العملية العسكرية التي تقودها فرنسا ضد مسلمي شمال مالي، مصرعه قبل يومين في قتال مع الجماعات الإسلامية المسلحة.
وقالت وسائل إعلام مالية اليوم الأحد “إن قائد القوات التشادية الخاصة بشمال مالي الرائد عبد العزيز حسن آدم قتل مع العشرات من جنوده في مواجهات مع قوات تابعة للجماعات المسلحة في “كيدال” في الثاني والعشرين من الشهر الجاري”.
وأوضح التليفزيون المالي أن آدم لفظ أنفاسه بعد إصابته بعد إصابة قاتلة على أيدي قوات تابعة للجماعات المسلحة، بينما لم يصدر تعقيب رسمي من الجانب التشادي، على الرغم من أن آدم يعد أحد الضباط المحوريين الذين يعتمد عليهم الرئيس التشادي إدريس دبي، وسبق أن شارك في إجهاض محاولات التمرد التي كادت تطيح به.
ويرى المراقبون أن خسارة الجيش التشادي لقائد بهذا الحجم لأهم قوة افريقية تشارك بالحرب تعد ضربة قوية للقوات الإفريقية، حيث كان على قائمة الضباط الذين ابتعثتهم تشاد للمشاركة في قوات حفظ السلام بكل من بوروندي و ساحل العاج، وفقا لوكالة الأناضول للأنباء.
وكانت تشاد قد أعلنت الشهر الجاري المشاركة في العملية العسكرية في شمال مالي والتي بدأتها فرنسا في 11 يناير الماضي، لطرد المسلحين الإسلاميين من شمال مالي، ونشرت 1800 جندي في كيدال شمال مالي ضمن قوات عدد من الدول الإفريقية.

المصدر: مفكرة الاسلام

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات