اليوم : 17 أغسطس , 2012

أجواء إيمانية تسود الجامع المكي في العشر الأخير من رمضان

أجواء إيمانية تسود الجامع المكي في العشر الأخير من رمضان

تسود الجامع المكي في مدينة زاهدان، في ليالي العشر الأخير من شهر رمضان المبارك، أجواء دينية وروحية خاصة، وأن أصوات تلاوة القرآن الكريم ونغمات الوحي العطرة والكلام المنزل في رمضان، تزيد من تعطر فضاء وأرجاء هذا الجامع المحبب في قلوب أهل السنة في إيران، كما تفرح قلوب محبي الدين و القرآن الكريم.

لقد ازداد بشكل مرموق في هذه السنة عدد من يريد أن ينتفع بالفرصة الذهبية في العشر الأخير من شهر رمضان في إصلاح وتزكية النفس من خلال اعتكاف هذه الأيام وقيام لياليها. فقرابة 160 معتكفا في زوايا هذا الجامع الكبير لأهل السنة يشتغلون بالعبادة في العشر الأخير، ويشارك أيضا في قيام الليل (صلاة التهجد) والتي بدأت من أول العشرة الأخيرة أكثر من 600 مصليا، تتلى  كل ليلة ثلاثة أجزاء من القرآن الكريم بحيث تكتمل تلاوة القرآن كاملا في آخر ليلة من ليالي العشر الأخير، إن شاء الله تعالى.
وإليكم بعض الصور من صلاة قيام الليل واعتكاف المعتكفين في الجامع المكي بمدينة زاهدان:

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات