اليوم : 15 أبريل , 2012

طالبان باكستان تحرر مئات من عناصرها في هجوم على أحد السجون

طالبان باكستان تحرر مئات من عناصرها في هجوم على أحد السجون

أعلنت حركة طالبان أنها تمكنت من تحرير مئات من السجناء من عناصرها بعد أن هاجمت أحد السجون شمال غرب البلاد.
وقالت حركة طالبان باكستان أن مقاتليها نفذوا الهجوم على السجن الذي تلاه اشتباك جرح فيه عدد من الأشخاص.
وأضاف متحدث باسم الحركة” لقد حررنا مئات من رفاقنا في بانو في هذا الهجوم. والعديد من رجالنا عادوا أدراجهم والباقون في طريق العودة”.
من جهته, قال مسؤول أمني باكستاني إن مئات من السجناء تمكنوا من الفرار من سجنهم في شمال غربي باكستان في وقت مبكر من صباح الأحد.
وأضاف إن فرار السجناء جاء بعد تعرض السجن لهجوم من جانب مسلحين وصفهم بأنهم إسلاميون.
وقالت الشرطة الباكستانية ان احد الفارين من السجن عدنان رشيد المدان بالتآمر ومحاولة اغتيال الرئيس الباكستاني السابق برفيز مشرف.
واوضحت ان الذين هاجموا السجن جاؤوا لاطلاق سراحه، لكنهم افرجوا في الوقت نفسه عن 383 سجينا آخر.
ويقع السجن في بلدة بانو قرب مناطق تسكنها قبائل بشتونية على الحدود مع أفغانستان.
من جهة أخرى, وافق البرلمان الباكستاني بالإجماع، على منع مرور الأسلحة عبر الأراضي الباكستانية إلى أفغانستان، وذلك في إطار إعادة تحديد علاقات باكستان مع الولايات المتحدة.
وتدعو التوصيات التي أعدتها لجنة الأمن القومي إلى وقف الهجمات التي تشنها الطائرات بلا طيار وتطالب باعتذار غير مشروط من واشنطن بعد الغارات الجوية الأميركية التي أدت إلى مقتل 24 جنديا باكستانيا في نوفمبر الماضي.
ولم تتطرق التوصيات التي أقرها البرلمان إلى استئناف مرور قوافل الحلف الأطلسي لكنها أشارت إلى أن الأراضي الباكستانية لن تستخدم لمرور أسلحة وذخائر إلى أفغانستان.
وعلقت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، فيكتوريا نولاند على التوصيات قائلة: نأمل في أن تكون علاقتنا مع باكستان ثابتة وإستراتيجية وأن تتسم بمزيد من الوضوح. إننا متلهفون لمناقشة توصيات البرلمان مع الحكومة الباكستانية.

المصدر: المسلم

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات