اليوم : 21 يونيو , 2010

فضيلة الشيخ عبد الحميد: تهمة الوهابية والانفصالية والطائفية، لا تتفق مع البلوش وأهل السنة في إيران

فضيلة الشيخ عبد الحميد: تهمة الوهابية والانفصالية والطائفية، لا تتفق مع البلوش وأهل السنة في إيران
new-molanaانتقد فضيلة الشيخ عبد الحميد التمييزات المذهبية والقومية ضد الشعب البلوشي والمجتمع السني في إيران، التي تنشأ من نظرة المسؤولين الطائفية، وذلك في خطبة ألقاها فضيلته في إحدى المناطق الجنوبية في محافظة سيستان وبلوشستان.

وانتقد فضيلة الشيخ تهمة “الوهابية” التي يوجه من وارئها بعض العناصر أنواعا من التهم إلى أهل السنة والجماعة قائلا: إن الوهابية وصمة لا تتفق مع أهل السنة في إيران، وإلصاق هذا الوصف إلى أهل السنة في إيران إنما يكون من قبل المتطرفين الانتهازيين.
وبرّأ سماحة الشيخ عبد الحميد في نهاية كلمته الشعب البلوشي من أوصاف “الإنفصالية” و”الطائفية” وأضاف: الشعب البلوشي والمجتمع السني ملتزمون بالإسلام ومحبون للوطن، ويرجحون الحكومة الدينية البعيدة عن الطائفية على أي نوع من الحكومات.
وقال فضيلته في قسم آخر من الخطبة: لقد تعرض البلوش والمجتمع السني في إيران منذ مدة طويلة للإهانة ولشتى أنواع التمييز في المجالات المختلفة، وقد عانى من المشكلات التي كانت منبعثة من نظرة المسئوولين الطائفية، ولكن أهل السنة قد تحمل هذه المشكلات بغية الوحدة الوطنية، فقد أتى زمن أن توسع الدولة نظرتها الوطنية وأن تدرك الشعب البلوشي والمجتع السني بصفة عامة.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات