اليوم : 25 يناير , 2010

مسلمون يفرون من مدينة جوس النيجيرية

مسلمون يفرون من مدينة جوس النيجيرية
muslims-nijerتدفق سكان مدينة جوس النيجيرية المتوترة على حاجز عسكري من أجل الهروب من المدينة عقب المواجهات الدامية بين المسلمين والمسيحيين والتي أسفرت عن 500 قتيل ودمرت عشرات المباني.

وتقول وكالة فرانس برس إنه ورغم تراجع وتيرة القتال في المدينة الواقعة وسط البلاد وانتشار الجنود لوقف الاضطرابات، لكن السكان الفارين قالوا إنهم خائفون ولا يستطيعون البقاء في المدينة.
وذكر شهود عيان أن طوابير السيارات والحافلات الطويلة التي تحمل السكان اصطفت عند حاجز عسكري على مشارف مدينة جوس، بينما قام الجنود بتفتيش كل العربات.
وقالت سميرة يحيى (32 عامًا) أثناء مغادرتها جوس: “الأيام القليلة الماضية كانت صعبة للغاية بالنسبة إلي وإلى طفلي، فقد كان زوجي خارج البلاد في رحلة عمل، وكنا داخل المنزل من دون طعام أو ماء وكان القتل يحصل حولنا، وسأذهب إلى “كانو” الآن للمكوث مع عائلتي إلى حين عودة زوجي حيث لا أشعر بالارتياح هنا”.
أما التاجر دانلادي كبير (28 عامًا) فقال وهو يضع أمتعته في سيارة أجرة: “أغادر جوس إلى موطني في ولاية جيغاوا شمال نيجيريا، لأن عائلتي في جيغاوا قلقة بسبب القتال في جوس، وخائفة على سلامتي وأفضل طريقة لطمأنتهم إلى أنني على قيد الحياة هي زيارتهم”.

عدد القتلى يصل إلى 492 :

وأشارت الوكالة إلى أنه تم انتشال 178 جثة على الأقل من آبار وحفر في مدينة جوس بعد الاشتباكات، وأوضح عمر بازا زعيم قرية كورو كاراما أن عدد القتلى غير الرسمي الذي تم جمعه من مصادر عدة أصبح 492 قتيلا.
وقد أحرقت عشرات السيارات والمنازل والكنائس والمساجد خلال أربعة أيام من الاضطرابات، ولا يزال حظر التجول ساريًا من الساعة الخامسة مساء حتى العاشرة صباحًا.

المصدر: مفكرة الإسلام

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات