اليوم : 9 ديسمبر , 2007

لقاء لطلاب جامعة إعداد المعلمين مع الشيخ عبدالحميد

لقاء لطلاب جامعة إعداد المعلمين مع الشيخ عبدالحميد

لقاء لطلاب جامعة إعداد المعلمين (كلية التربية) مع سماحة الشيخ عبدالحميد حفظه الله

أشار سماحة الشيخ عبدالحميد في كلمة ألقاها أمام طلاب جامعة إعداد المعلمين (كلية التربية) مساء يوم الخميس إلی أعظم نعم الله وقال: إن من أعظم نعم الله التي أسبغها الإنسان هو العلم فيسّر له الطريق إلی تحصيله حيث هيّأ له الأسباب.
وأضاف الشيخ قائلاً: إن الحواس والعقل لم ولن تكتفي للحصول علی اليقين، بل العلم الذي حصل من هذه الطرق كلها ظني ويقبل النقض، و أما ما يحصل به اليقين ولايكاد يحيد هو علم القرآن والوحي.
وأشار سماحة الشيخ إلی خضوع جميع العلوم أمام علم الوحي قائلاً: لما نزل القرآن إستسلمت له جميع العلوم وأقرت بإعجازه.
فأعظم العلوم هو علم القرآن والسنة وعلينا أن نتمسك ونتعلمه قبل كل شيء.
حرّض الشيخ الطلاب علی تحصيل العلوم والفنون الحديثة وقال: إن الشعب الذي لم يتثقف بالعلوم العصرية يجهل حقه فلايأمن ضياعه.
وفي ختام هذه الحفلة الميمونة أجاب سماحة الشيخ عبدالحميد حفظه الله عن أسئلة الطلاب.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات