اليوم : 29 نوفمبر , 2021

ممثلان في البرلمان يخالفان خطة تقسيم محافظة سيستان بلوشستان

ممثلان في البرلمان يخالفان خطة تقسيم محافظة سيستان بلوشستان

أعلن ممثلان من ممثلي أهل السنة في البرلمان مخالفتهما لمشروع تقسيم محافظة سيستان وبلوشستان.
أعلن إسماعيل حسين زهي، النائب عن مدينة خاش في مجلس الشورى الإسلامي، خلال كلمة ألقاها في صلاة الجمعة بجامع الخليل في مدينة خاش، مخالفته لخطة تقسيم محافظة سيستان وبلوشستان، بشكل صريح.
وقال المهندس حسين زهي: “أنا ضد خطة تقسيم المحافظة”، وأضاف قائلا: “من الضروري بالنسبة لي أن أعلن عن مخالفتي للخطة بصفتي أحد ممثلي أبناء هذه المحافظة في البرلمان”.
وتابع مستطردا: “الحقيقة هي أن مشكلتنا في سيستان وبلوشستان ليست حجم المحافظة، ولكن تخلفها. وأنا شخصياً أعطي الأولوية للتنمية على التقسيم”.
كما أعتبر معين الدين سعيدي، النائب عن مدينة تشابهار في البرلمان، خطة تقسيم محافظة سيستان وبلوشستان “خطة غير مدروسة” مؤكدا على مخالفة سكان المحافظة لها.
وتابع معين الدين سعيدي قائلا: “خطة تقسيم المحافظة خطة غير مدروسة ويرد عليها الإشكال في مادة ٧٥ من الدستور، وهي تفتقد الأواصر الثقافية والاجتماعية، وسبب لقلق نخب المنطقة والناشطين الاجتماعيين”.
وصرح ممثل تشابهار: “أعلن المخالفة الصريحة لغالبية سكان سيستان وبلوشستان مع مشروع تقسيم هذه المحافظة”.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات