اليوم : 9 مايو , 2021

البرلمان الموريتاني يدعو لوقف التطبيع مع الاحتلال

البرلمان الموريتاني يدعو لوقف التطبيع مع الاحتلال

دعت الفرق البرلمانية في البرلمان الموريتاني، الدول العربية إلى “وقف كل أشكال التطبيع مع الكيان الغاصب ردا على جرائمه المتكررة ضد شعبنا وأهلنا في فلسطين والقدس”.
جاء ذلك في بيان مشترك صدر عن كتل الجمعية الوطنية (البرلمان) الخمس سواء من المعارضة أو الموالاة. ‎
وطالبت الفرق في بيانها “الفرق البرلمانية في البلدان العربية والإسلامية، وكافة شعوب العالم المحبة للسلام والعدل، بتحمل مسؤولياتها في إلزام الحكومات باتخاذ المواقف الضرورية لصد هذه الهجمة الإسرائيلية”.
ووصفت “صمت العالم عن هذه الاعتداءات” بأنه “مخز، رغم الانتهاكات الوحشية لحقوق الإنسان، والمخالفة لمبادئ الإنسانية والقوانين الدولية التي يتعرض لها إخواننا في حي الشيخ جراح، وفي المسجد الأقصى وباحاته، ورغم ما ترزح تحته القدس من مشاريع التهويد، وطمس معالم الهوية العربية والإسلامية”.
وأكدت “دعمها لصمود الشعب الفلسطيني كله دفاعا عن أرضه ومقدساته”، وشدت على “أيادي المقدسيين المرابطين في وجه الغطرسة الصهيونية والصلف العنصري الإسرائيلي”.
والفرق الموقعة على البيان هي الفريق البرلماني لحزب “الاتحاد من أجل الجمهورية” (موالاة) والفريق البرلماني لأحزاب الأغلبية الداعمة للرئيس ولد الغزواني (موالاة).
إضافة إلى الفريق البرلماني لحزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (معارض) والفريق البرلماني لحزب الصواب (معارض) والفريق البرلماني لحزبي تكتل القوى الديمقراطية واتحاد قوى التقدم (معارض) .
وتشهد مدينة القدس منذ بداية شهر رمضان، اعتداءات تقوم بها قوات الشرطة الإسرائيلية والمستوطنون، خاصة في منطقة “باب العامود” وحي “الشيخ جراح”.
ومساء يومي الجمعة والسبت، أسفرت اعتداءات إسرائيلية على المصلين في المسجد الأقصى والقدس عن إصابة نحو 300 شخصا، بحسب الهلال الأحمر.

المصدر: موقع الأمة

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مزيد من المقالات